Juste une seconde...

 

CONSEIL DE LA PRÉFECTURE D’OUJDA ANGAD 2016-2021 © Tous droits réservés

مجلس عمالة وجدة أنجاد يؤيد تدخل القوات المسلحة الملكية لإعادة فتح معبر الكركرات ويصادق على جميع نقاط دورته الاستثنائية

18 November 2020

[vc_row rtl_reverse=”yes” content_placement=”middle”][vc_column][vc_column_text]

عقد مجلس عمالة وجدة أنجاد، صباح اليوم الثلاثاء 17 نونبر الجاري، دورة استثنائية، برئاسة السيد هشام الصغير، رئيس مجلس العمالة، وحضور السيد سليمان الحجام الكاتب العام لولاية جهة الشرق والسادة أعضاء المجلس وممثلوا المنابر الإعلامية.

وبعد افتتاح الدورة بآيات بينات من الذكر الحكيم، نوه السادة الأعضاء بتدخل عناصر القوات المسلحة الملكية لإعادة فتح معبر الكركرات وإعادة ضمان حركة تنقل آمنة وانسيابية للأشخاص والبضائع في هذه المنطقة الواقعة على الحدود بين المملكة والجمهورية الإسلامية الموريتانية والذي يندرج ضمن الدفاع عن سيادة المغرب على أراضيه، وينتصر لقواعد الشرعية الدولية.

وتضمن جدول أعمال الدورة خمس (5) نقاط، حيث تمت المصادقة بالإجماع على جميع النقط بعد تداولها ومناقشتها من طرف السادة الأعضاء.

حيث صادق أعضاء المجلس بالإجماع على مشروع ميزانية مجلس عمالة وجدة أنجاد برسم سنة 2021.

كما تمت المصادقة بالإجماع على النقطة المتعلقة بتفويت الدور السكنية المسماة “مساكن الإمارات” والكائنة برياض إسلي والمشيدة من طرف صندوق أبوظبي للتنمية، والتابعة للملك الخاص لمجلس عمالة وجدة أنجاد لفائدة مكتريها، وعدد هذه الدور 40 منزلا.

وصادق أعضاء المجلس بالإجماع على النقطة المتعلقة بالثمن المحدد من طرف اللجنة الإدارية للخبرة لتفويت هذه الدور السكنية المسماة “دور الإمارات”، كما صادق السادة الأعضاء بالإجماع على كناش التحملات المنظم لشروط وكيفية تفويت الدور السكنية “دور الإمارات” المشيدة من طرف صندوق أبوظبي للتنمية والتابعة للملك الخاص لمجلس عمالة وجدة انكاد لفائدة مكتريها.

وصادق أعضاء المجلس على النقطة الأخيرة المتعلقة برفع ملتمس للسلطة الوصية قصد التدخل لتوفير مراكز لإيواء تلاميذ التكوين المهني المنحدرين من العالم القروي.

ليسدل الستار عن الدورة الاستثنائية برفع برقية ولاء للسدة العالية صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، والتأكيد على الإلتفاف الدائم لمكونات مجلس عمالة وجدة أنجاد رئيسا وأعضاء وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، اتجاه قراره الحازم والسديد والهادف إلى إنهاء تمرد الجهات الإنفصالية والدفاع عن سيادة بلادنا على أقاليمنا الجنوبية.

[/vc_column_text][trx_image url=”9718″][trx_image url=”9719″][trx_image url=”9720″][trx_image url=”9721″][trx_image url=”9722″][trx_image url=”9723″][trx_image url=”9724″][trx_image url=”9725″][trx_image url=”9726″][/vc_column][/vc_row]

by مجلس عمالة وجدة أنجاد

CONSEIL DE LA PRÉFECTURE D'OUJDA ANGADS مجلس عمالة وجدة أنجاد

CONSEIL DE LA PRÉFECTURE D’OUJDA ANGAD 2016-2021 © Tous droits réservés